السبت , 23 أكتوبر 2021
عاجل
الرئيسية » أخبار » بالفيديو: إعادة تكليف طب بيطري حملة لإنقاذ الثروة الحيوانية بقرى سوهاج

بالفيديو: إعادة تكليف طب بيطري حملة لإنقاذ الثروة الحيوانية بقرى سوهاج

تقرير/ جهاد عادل

سوهاج إحدى محافظات صعيد مصر التي تعتمد على الثروة الحيوانية، ويعتمد سكانها على تربية  الدواجن والحيوانات وغيرها  لعمل اكتفاء ذاتي من منتجاتها داخل القرى وكذلك استخدامها كمصدر للدخل من خلال ببيعها في المدن المجاورة ، ولكن لم يعد هذا الاكتفاء موجود داخل القرى حيث تأتي في فترة من العام وتصاب الطيور بالأمراض التي تهلكها، وكذلك تتعرض لأمراض جديدة مثل انفلونزا الطيور وغيررها، وتصاب الماشية ببامراض في فترات من العام مثل الحمى القلاعية ، مما جعل أصحاب المزارع يغلقونها ، وكذلك الفلاحين أعرضوا عن تربيتها في منازلهم مما ترتب عليها تصحير الأرراضي الزراعية في الصعيد والبناء عليها لأن الزراعة وتربية الحيوانات لم تعد المصدر المناسب للدخل، كما أن الامراض التي تصيب الطيور والحيوانات تعرض صاحبها للخطر !

وعندما تساءلنا عن دور الوحدات البيطرية في التوعية والحفاظ على الثروة الحيوانية داخل القرى جاء في أقوال بعض الأهالي أن الوحدات البيطرية عددها قليل وحتى إذا وجدت الوحدات فلا يوجد أطباء بشكل كافي بداخلها  والسبب في ذلك هو إلغاء التكليف لكليات الطب البيطري منذ ما يقرب من 23 عاما ،، مما جعل طلاب طب بيطري بجامعة سوهاج يدشنون حملة للمطالبة بإعادة تكليف كليات الطب البيطري لتقوم بدورها في انقاذ الثروة الحيوانية بمصر ومحاولة لتقليل الاستيراد لهذه المنتجات من الخارج مما يوفر للدولة مبالغ طائلة تنفق في ذلك، وانطلق هاشتاج #رجعو_تكليف_طب_بيطري ليتصدر على تويتر ، وتم التنسيق مع باقي كليات طب بيطري على مستوى الجمهورية للضغط على المسؤلين لاتخاذ قرارا بهذا الشأن كما سنرى في التقرير …

عن حملة (رجعوا تكليف طب ببيطري )يقول ” احمد عقل ، احد مؤسسي الحملة ” بدانا الفكرة من سوهاج وتواصلنا مع باقي صفحات طب بيطري على مستوى الجمهورية و رحبوا بالفكرة وصممنا جروب يحمل اسم الحملة ” رجعوا تكليف طب بيطري” وقمنا بتدعيم هاشتاج يحمل اسم الحملة وتصدر تويتر .

وعن ذلك يقول ” اندرو ايميل “” الامين العام المساعد لنقابة الاطباء البيطريين بسوهاج “” هاشتاج رجعوا تكليف طب بيطري تصدر تويتر وصفحات التواصل الاجتماعي على الفيس بوك وهي حملة مهمة فنحن منذ 1995 نعاني من وقف تكليف الطب البيطري واصبح هناك عجزا شديدا في الإدارات والوحدات البيطرية ، حيث لا يوجد في 2019 سوى 9000 طبيب على مستوى جمهورية مصر العربية وفي خلال خمس سنوات سيصبح العدد حوالي 4000 طبيب فقط نظرا لانه لا يوجد تعيين لاطباء بيطريين.

ويضيف احمد قاسم ” أحد مؤسسي الحملة ” ” هدفنا إعادة التكليف وإنشاء وزارة للثروة الحيوانية بعيدة عن وزارة الزراعة ، حيث أن سوهاج واقتصاد مصر بشكل عام قائم على الثروة الحيوانية ولكن الواقع ان 1500 طبيب بيطري فقط من يشرفون على هذا الموضوع في مصر فاين تذهب ميزانية الطب البيطري في مصر ، ويضيف ان النقابة توافق على إعادة التكليف ولكنه مجرد كلام لذا الحملة مستمرة لأنه في سوهاج لا يوجد سوى وحدة بيطرية في كل خمس قرى، فلم لم تستغل ميزانية الطب البيطري لإنشاء وحدات وتعيين اطباء.

وردا على ما سبق يقول “اندرو ايميل ،،مسؤل النقابة بسوهاج ” ” لدينا مشروع قانون يخص موضوعات مثل التكليف ومكافحة مدعين الطب ممن يزاولون المهنة داخل القرى وهم ليسوا باطباء معروض على مجلس الشعب منذ انعقاده الأول وحتى الآن لم يبت فيه ، ويضيف ان السبب في هذه المهزلة على حد قوله هو عدم وجود قانون للطب البيطري حيث أن الطبيب البيطري لا يعرف إذا كان تابعا لوزارة الصحة أم وزارة الزراعة فلابد من انشاء وزارة خاصة بالثروة الحيوانية في مصر حتي نتمكن من الاهتمام بشئون الطبيب الذي يشكل وجوده أهمية للثروة الحيوانية بمصر ووجوده يشجع المربيين على عدم الخوف من تربية الحيوانات .

ويضيف اندرو ” هناك خطرا كبيرا حيث انه لا يوجد سوى 1500 طبيب بيطري يشرفون على المواد الغذائية على مستوى الجمهورية فمثلا محافظة القاهرة لا يوجد بها سوى ستة اطباء فهي اعدادا هزيلة ينتج عنها مصائب يمكن أن تكون في الماكولات التي قد تحمل موادا مسرطنة ومواد تصيب الانسان، ويؤكد أن هناك حوالي 200 مرض مشترك بين الانسان والحيوان تنتقل إلى الانسان عن طريق منتجات اللحوم ودور الطبيب البيطري هو الإشراف عليها .

واخيرا نتضامن مع هذه الحملة التي تهدف إلى تعزيز الوحدات البيطرية بأطباء وهو امر ضروري في فترة تنتشر فيها الأمراض بسبب عدم التأكد من نظافة وأمان الأغذية التي يتناولها الانسان أوتهالك الثروة الحيوانية التي تقوم عليها محافظة مثل سوهاج  بسبب عدم الوعي لدى المربيين وتعرضهم للخطر بسبب عدم وجود طبيب يساعدهم على ذلك ، فإذا توفر طبيب بيطري مؤهل للإشراف على الاغذية ربما يقلل ذلك من أعداد المرضى داخل المستشفيات ويحد من انتشار الامراض.

Share on FacebookTweet about this on TwitterEmail this to someone

عن عبد الرحيم عوض الله

أمين صندوق مؤسسة الجنوب للدراسات الاقتصادية والاجتماعية،ومدير الوحدة القانونية بالمؤسسة .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*