الأحد , 4 ديسمبر 2022
عاجل
الرئيسية » أخبار » عمال اليومية: حقوقنا مهدرة، رئيس وحدة العمالة غير المنتظمة: من يسجل اسمه بالوحدة يحصل على كافة حقوقه

عمال اليومية: حقوقنا مهدرة، رئيس وحدة العمالة غير المنتظمة: من يسجل اسمه بالوحدة يحصل على كافة حقوقه

تمثل العمالة غير المنتظمة النسبة الأكبر من المشتغلين في سوق العمل المصري. إلا أنه لا توجد إحصائيات دقيقة تحدد أعداد العمالة غير المنتظمة، حيث إن الأوراق التي يقدمونها للعمل في الشركات الخاصة لا تتعدى صورة البطاقة الشخصية، دون إبرام عقود تضمن حقوقهم، كما لا يتم التأمين عليهم.

يعاني العمال بشكل غير رسمي من انتقاص حقوقهم، فليس لديهم عمل دائم، أو عقد عمل بينهم وبين أصحاب الأعمال الذين يعملون لديهم، كما أنهم غير مؤمن عليهم، وبالتالي من يتعرض منهم لإصابة عمل قد تودي بحياته، أو تقعده نهائياً عن العمل (مثلما يحدث للعمال في مجال المعمار أو غيره من القطاعات) فلا يجد مصدر رزق لعائلته من بعده، كما أنه يتكفل بمصاريف علاجه على نفقته الخاصة، إن أكثر الفئات في المجتمع التي تعاني غياب الحماية الفعلية هي فئات العمالة غير المنتظمة.

قامت مؤسسة الجنوب بإستقصاء أحوال العمالة غير المنتظمة بأسوان، حيث التقى قريق البحث بالعديد من العمال وكانت أقوالهم على النحو التالي:

يقول محمود حميد علام من قرية المعلا محافظة الأقصر – عامل دبش وفاعل وقلاب وكحت مواسير – متزوج ولدي ست أبناء، أحضر إلى أسوان منذ عامين ونصف للعمل،  حيث أن اليومية بالأقصر حوالي 30 جنيه كما أن العمل بالأقصر ضعيف، بينما هنا في أسوان الشغل أكتر واليومية حوالي 70 جنيه وبقبض من الشئون الاجتماعية مبلغ 340جنيه.

ويضيف لا أعرف شئ عن مكتب العمل ولم أذهب اليه لأنني لا أعرف دوره ولا أعرف مكانه، ولا يوجد بيني وبين صاحب العمل اية عقود، مواعيد العمل يوميا من السابعة صباحا إلى الثالثة عصراً وحينما أتعرض للأصابة اثناء العمل أتعالج على نفقتي الخاصة وأحيانا يقوم صاحب العمل بدفع تكاليف العلاج.

على محمد على -عامل أجري- من إسنا يقول جئت إلى اسوان لأن العمل بقريتي ضعيف واليومية حوالي 50إلى 60 جنيه، لقد بحثت عن العمل في الحكومة ولكن كل مره يكون الرد ” لم يصبه الدور” أثناء عملي اصبت بعجز في ذراعي ولم يسأل عني صاحب العمل فهو فقط يسأل عن العامل الصحيح أم المريض فلا شأن له به، تعرضت منذ فترة لتسرب غاز أثناء العمل ولم ينقذنا إلا المطافي فلا توجد وسائل سلامة وصحة مهنية .

محمد محمد أحمد– عامل خرسانه- حضرت إلى أسوان من بلدتي دشنا للعمل باليومية فأنا لم أجد اي فرصة عمل ببلدتي فاليومية في بلدتي 50جنيه لكن في أسوان تصل احيانا إلى مائة جنيه يوميا، قمت بإستئجار منزل بحوالي 300 جنيه غير تكاليف الماء والكهرباء وأنا أعمل من الساعة السادسة صباحا وحتى الثالثة عصراً، إذا اصبت اثناء العمل اتحمل تكاليف علاجي، فلا يوجد عقد بيني وبين صاحب العمل ولا توجد تأمينات، اتحصل على اليويمة حينما يكون هناك عمل وإذا تعرضت للإصابة وعدم القدره على العمل فلا أحصل على أجر أثناء المرض، ما اتحصل عليه لا يكفي في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة، انا لا أعرف نقابة العمال ولا القوى العاملة ، ولكن اذا عرفت ان لدي حقوق لديهم بالطبع سأطالب بها.

ويقول اسماعيل أحمد اسماعيل- عامل فني كهرباء-  سقطت يوماً من على السقالة أثناء العمل وحدث كسر بساقي، مكثت في البيت بلا عمل طوال شهرين وتحملت بمفردي مصاريف علاجي.

عمر عبد العزيز  يوسف – سباك-  انا عضو بنقابة الاخشاب فقد اشتركت في النقابة من سنوات واستخرجت كارنيه، لا استفيد من اشتراك النقابة سوى بالتدريبات التي تقوم بإجراءها النقابة على فترات، الاشتراك السنوي كان 70جنيه سنوياً ثم زاد إلى 140جنيه  والتدريبات تخصم من يومياتنا، ويضيف اذا أصبت اثناء العمل انفق على علاجي من دخلي الخاص، فنحن لا نأخذ اي حقوق من أي جهة، كل ما أتمناه أن تساعدنا الحكومة بمعاشات أو تأمينات أو رعاية أثناء المرض أو تأمين صحي.

حسن الرداد مدير مكتب القوى العاملة بمحافظة أسوان يقول  نقوم بأدوار عديدة مثل التفتيش ورعاية القوى العاملة، وتشغيل العمالة غير المنتظمة ونقدم لهم العديد من أوجه الرعاية والاعانات بالاعياد ومنها منحة عيد العمال بحد أدني 200جنيه.

ويضيف، في أسوان وحدة نشيطة حيث يوجد لدينا قاعدة بيانات حوالي 200 حالة على مستوى المحافظة، نقوم بتحصيل مبالغ من المقاولون للصرف على اعانات العمال، نحن في مديرية القوى العاملة نتمنى أن يقوم الاعلام بدوره للتوعية وتعريف العمال بوحدات العمالة غير المنتظمة ليسجلوا أنفسهم، نحن نحتاج تكافت الجميع من مراكز وجمعيات وكافة الجهات لكي تثقف العمال وتعرفهم بدورنا، نحن لا نتأخر عن اي عامل يتقدم ويسجل اسمه لدينا، ومن يدون اسمه بالدفاتير يحصل على كامل الرعاية والحقوق.

 

عن عبد الرحيم عوض الله

أمين صندوق مؤسسة الجنوب للدراسات الاقتصادية والاجتماعية،ومدير الوحدة القانونية بالمؤسسة .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*